الموضوع: على كف الغياب
عرض مشاركة واحدة
قديم منذ /03 Oct 2021   #1

بكاء بلادموع
][:: مواطن فعال ::][

بكاء بلادموع غير متصل

 رقم العضوية : 71778
 تاريخ العضوية : Oct 2014
 المكان : نبض الحروف
 الهوايات : سطر المشاعر
 المشاركات : 154
 النقاط : بكاء بلادموع بكاء بلادموع بكاء بلادموع بكاء بلادموع بكاء بلادموع بكاء بلادموع بكاء بلادموع بكاء بلادموع بكاء بلادموع بكاء بلادموع بكاء بلادموع
 MMS :

افتراضي على كف الغياب


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


علي كف الغياب


على كف الغياب
كان حضور الروح باهت
بل مختفي

ونبض الذكريات يحتفي
أين من كانت كل ياءات ندائها
تتلوها بمتلفي

يا جمهورية الحضور تأسفي
قد غاب عنكِ عشقي
فلم ارى فيكي غير تعسفي

هي الوطن
وبها من الكون اكتفي
هي الشمس للصبح إن أشرقت
والبدر إن حل الدجى
هي نور في حياتي لا ينطفي

يا مُحبة الطبيعة للجمال أوصفي
المروج خضر
والانهار عسل مصفى
من نبع السماء
أليس هذا ما توصفي

سأزيدك في معنى الجمال
الجمال
نور من وجهها الدري تجلى
به حياء الأخلاق تحلى
وحين تداعب ساقها أرضي
وهي تخطو بالدلال ماشيه
تنبت جنان رابيه
علي اغصانها الفراشات حور
تطير علي روابيها المطله
وكلا
وكلا وألف كلا
لم أصف منها شيئا
وإن زدت في وصفي
وتفلسفي

سأكتفي
سأكتفي بالقول
عند حضورها
كل من به صفة الجمال يختفي
فكيف للنجم ان يضاهي
نور البدر اليوسفي

كيف لدقات القلوب
أن ترتضي الصمت
ودماء الوريد تنادي
بإسم الهوى يا دقات إهتفي
وغني يا حروف القصيد
فهي القصيد
الذي فيه يا احاسيسي تعزفي

هي المعاني والأماني
هي نوتة سطرتها ألحاني
هي إحتضاني للحياه
بل هي الحياة
سواء عرفتي يا روح
أو لم تعرفي



ياسر ابراهيم خليفه







التوقيع
أبوإبراهيم
.....
...
.
بكاء بلادموع


لا تتعجب
في عالم الشِعر
عندما يسمى السارق مبدعا
بينما الشاعر الحقيـقي تدفن إبداعاته
بيد ذلك السارق
  رد مع اقتباس