العودة   منتديات المملكة > المدينــــة الأدبـيـة > مدينــــة القصص
الإهداءات

مدينــــة القصص يهتم بالقصة والتراث القديم قصص وجميع انواع القصص والروايات .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /29 May 2006   #1

عمر السبيعي
][:: مواطن ::][

عمر السبيعي غير متصل

 رقم العضوية : 14047
 تاريخ العضوية : May 2006
 المشاركات : 2
 النقاط : عمر السبيعي نشيط ومبدع

افتراضي الحسن البصري ... مواقف وأقوال

السلام عليكم ورحمه الله
الحسن البصري
مواقف واقوال من بعض المواقع الأسلامية
يروى أن رجلاً اغتابه، فما كان منه إلا أنه أرسل له بطبق من الحلوى قائلاً له: بلغني أنك نقلت حسناتك إلى ديواني وهذه مكافأتك!!
إنه (الحسن البصري بن أبي الحسن يسار) وكنيته (أبو سعيد) ولد في المدينة
عام واحد وعشرين من الهجرة، كان أبوه من سبي (ميسان) من بلاد فارس، سكن المدينة وبها أعتق، وتزوج بمولاة أم سلمة -رضي الله عنها- (خيرة) فكانت أم سلمة -رضي الله عنها- تبعث أم الحسن البصري لتقضي لها الحاجة، وتترك (الحسن) فيبكي وهو طفل فترضعه أم سلمة، وتخرجه إلى أصحاب رسول الله -صلى الله
عليه وسلم- وهو صغير فكانوا يدعون له، فأخرجته إلى عمر -رضي الله عنه- فدعا له وقال: (اللهم فقهه في الدين وحببه إلى الناس).
تعلم في مدينة الرسول -صلى الله عليه وسلم- وحفظ القرآن في العاشرة من
عمره، وتتلمذ على أيدي كبار الصحابة في مسجد الرسول -صلى الله عليه وسلم-
لقد نذر الحسن البصري حياته لله تبارك وتعالى، فكان همُّه الأول النصح
والإرشاد، فأقبل عليه طلاب العلم إقبالاً عظيمًا، فذاع صيته، واتسعت حلقاته بالمسجد حتى لقِّب بـ(إمام البصرة)..لازمته ظاهرة البكاء والخشية من الله، وعندما سئل عن ذلك قال: (نضحك ولا ندري، لعل الله قد اطلع على أعمالنا، فقال لا أقبل منكم شيئًا)
وكان الحسن البصري يعتبر أن حياة القلب وسلامته طريق الإيمان الحق
وجلس الحسن ذات يوم في مسجد البصرة الكبير يفسر قوله تعالى: {ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله} [الحديد: 16] ثم وعظ الناس وعظًا بليغًا حتى أبكاهم، وكان من بينهم شاب يقال له (عتبة) فقام وقال أيها الشيخ: أيقبل الله تعالى الفاسق الفاجر مثلي إذا تاب؟ فقال الحسن: نعم، يقبل توبتك عن فسقك
وفجورك، فلما سمع الشاب ذلك صاح صيحة وخرَّ مغشيًّا عليه، فلما أفاق دنا الحسن البصري منه وقال له:
أيا شاب لرب العرش عاصـــــي
أتدري ما جزاء ذوي المعاصـــي
سعير للعصاة لها زفيـــــــــر
وغيظ يوم يؤخذ بالنواصــــــي
فإن تصبر على النيران فاعصــــه
وإلا كن عن العصيان قاصـــــي
وفيم قد كسبت من الخطايــــا
رهنت النفس فاجـهر في الخـــلاصِ
فخرَّ الشاب مغشيًّا عليه، ثم أفاق، فسأل الحسن: هل يقبل الرب الرحيم توبة لئيم مثلي؟ فقال الحسن: هل يقبل توبة العبد الجافي إلا الرب المعافي؟! ثم رفع رأسه، ودعا له؛ فأصلح الله حال الشاب.
ومن أقواله لتلاميذه: لا تخرج نفس ابن آدم من الدنيا إلا بحسرات ثلاثة: أنه لم يشبع بما جمع، ولم يدرك ما أمل، ولم يحسن الزاد لما قدم عليه، يابن آدم إنما أنت
أيام، كلما ذهب يوم ذهب بعضك، الفقيه هو الزاهد في الدنيا، البصير بدينه المداوم على عبادة ربه، تفكر في الله ساعة خير من قيام ليلة، يا عجبًا من ضاحك ومن ورائه النار، ومن مسرور ومن ورائه الموت.
وقال ناصحًا تلميذًا له:
إذا جالستَ العلماء فكن على أن تسمع أحرص منك على أن تقول، وتعلم حسن الاستماع كما تتعلم حسن الصمت، ولا تقطع على أحد حديثه وإن طال حتى يمسك.
وهذا موقف لا ينساه التاريخ للحسن :
وكان الحسن البصري لا يترك نصيحة أولي الأمر بما يراه حقا ولو كان قاسيا عليهم، لدرجة أنه لما طلب عمر بن هبيرة منه النصيحة في أمور يأمره بها الخليفة يزيد بن عبد الملك ولا يطمئن إليها عمر بن هبيرة قال له: " يا ابن هبيرة خف الله في يزيد ولا تخف يزيد في الله، واعلم أن الله جل وعز يمنعك من يزيد، وأن يزيد لا يمنعك من الله. يا ابن هبيرة إنه يوشك أن ينزل بك ملك غليظ شديد لا يعصي الله ما أمره فيزيلك عن سريرك هذا، وينقلك من سعة قصرك إلى ضيق قبرك، حيث لا تجد هناك يزيد، وإنما تجد عملك الذي خالفت فيه رب يزيد. يا ابن هبيرة إنك إن تك مع الله تعالى وفي طاعته يكفك بائقة يزيد ابن عبد الملك في الدنيا والآخرة، وإن تك مع يزيد في معصية الله تعالى، فإن الله يكلك إلى يزيد، واعلم يا ابن هبيرة أنه لا طاعة لمخلوق كائنا من كان في معصية الخالق عز وجل " فبكى ابن هبيرة حتى بللت دموعه لحيته.
وجاء شاب إلى الحسن فقال: أعياني قيام الليل (أي حاولت قيام الليل فلم استطعه)، فقال: قيدتك خطاياك. وجاءه آخر فقال له: إني أعصي الله وأذنب، وأرى الله يعطيني ويفتح علي من الدنيا، ولا أجد أني محروم من شيء فقال له الحسن: هل تقوم الليل فقال: لا، فقال: كفاك أن حرمك الله مناجاته
وعن حفص بن عمر قال: بكى الحسن فقيل له: ما يبكيك؟ فقال: أخاف أن يطرحني غداً في النار ولا يبالي.
ومن اقواله :
ما رأيت مثل النار نام هاربها ، ولا مثل الجنة نام طالبها .
وكان يقول : تفـقـَّـد الحلاوة في ثلاثة أشياء : في الصلاة والقرآن والذكر ، فإن وجدت ذلك فأمضي وأبشر ، وإلا فاعلم أن بابك مغلق فعالج فتحه .
وكان يقول : ابن آدم ! إنما أنت ضيف ، والضيف مرتحل ، ومستعار ، والعارية مؤدَّاة ومردودة ، فما عسى ضيف ومقام عارية . لله در أقوام نظروا بعين الحقيقة ، وقدموا إلى دار المستقر.
وكان يقول : ما أطال عبد الأمل إلا أساء العمل .
وكان يقول : إنما أنت أيها الإنسان عدد ، فإذا مضى لك يوم ، فقد مضى بعضك .
وكان يقول : رحم الله امرءاً نظر ففكر ، وفكر فاعتبر فأبصر ، وأبصر فصبر . لقد أبصر أقوام ثم لم يصبروا فذهب الجزع بقلوبهم ، فلم يدركوا ما طلبوا ، ولا رجعوا إلى ما فارقوا ، فخسروا الدنيا والآخرة ، وذلك هو الخسران المبين .
وكان يقول : إن من أفضل العمل الورع والتفكر .
يا ابن ادم عملك عملك فانما هو لحمك و دمك فانظر على اى شىء تلقى عملك ان لاهل التقوى علامات يعرفون بها صدق الحديث و الوفاء بالعهد و صلة الرحم و رحمة الضعفاء و قلة الفخر و الخيلاء و بذل المعروف و قلة المباهاة للناس و حسن الخلق و سعة الخلق مما يقرب لله عز و جل
يا ابن ادم دينك دينك فانه هو لحمك و دمك ان يسلم لك دينك يسلم لك لحمك و دمك و ان تكن الاخرى فنعوذ بالله فانها نار لا تطفأ و جرح لا يبرأ و عذاب لا ينفذ ابدا و نفس لا تموت
و قال لشاب يمر به و عليه بردة فدعاه و قال ...ايه يا ابن ادم معجب بشبابك معجب بجمالك معجب بثيابك كأن القبر قد وارى بدنك و كأنك لاقيت عملك فداوى قلبك فان حاجة الله لعباده صلاح قلوبهم
و سمع رجل يشكو الى رجل كانما يشكو القدر فقال له انما تشكو من يرحمك الى من لا يرحمك اتشتكى الخالق الذى يرحمك الى المخلوق الذى لا يرحمك
و وصف السلف فقال من سبق ادركت من صدر هذه الامة قوم كانوا اذا اجنهم الليل فقيام على اطرافهم يفترشون وجوههم تجلرى دموعهم على خدودهم يناجون مولاهم فى فكاك رقابهم اذا عملوا الحسنة سرتهم و سألوا الله ان يقبلها منهم و اذا عملوا سيئة ساءتهم و سالوا الله ان يغفرها لهم
و كان يقول
رحم الله امرىء خلا بكتاب الله فعرض عليه نفسه اى عرض نفسه على القرآن فان وافقه حمد ربه و ساله الزيادة من فضله و ان خالفه اعتقب و اناب و رجع من قريب
وقال ايضا
ويحك يا ابن آدم، هل لك بمحاربة الله طاقة؟ إن من عصى الله فقد حاربه، والله لقد أدركت سبعين بدرياً، لو رأيتموهم قلتم مجانين، ولو رأوا خياركم لقالوا ما لهؤلاء من خلاق، ولو رأوا شراركم لقالوا: ما يؤمن هؤلاء بيوم الحساب.
اسأل الله ان يفيدنا بما قرأنا
وجزاكم الله خيرا
والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته








  رد مع اقتباس
قديم منذ /29 May 2006   #2

شمس البحرين
][:: مواطن مبدع ::][

شمس البحرين غير متصل

 رقم العضوية : 10086
 تاريخ العضوية : Jan 2006
 العمر : 31
 المكان : دار الزين مملكة الحب
 الهوايات : التسلق على اغصان الاشجار
 المشاركات : 925
 النقاط : شمس البحرين  يستحق التميزشمس البحرين  يستحق التميز

افتراضي رد: الحسن البصري ... مواقف وأقوال

يسلموا اخي على هذا المجهود والقصة
دمت بود
تحياتي
شموس








  رد مع اقتباس
قديم منذ /29 May 2006   #3

مجديكووو
[مواطن في قائمة الشرف الماسية]

مجديكووو غير متصل

 رقم العضوية : 13551
 تاريخ العضوية : May 2006
 العمر : 35
 المكان : جـــــــــjeddahـــــدهـ
 الهوايات : هواياتي حيث اجد نفسي
 المشاركات : 8,628
 النقاط : مجديكووو مجديكووو مجديكووو مجديكووو مجديكووو مجديكووو مجديكووو مجديكووو مجديكووو مجديكووو مجديكووو
 MMS :

افتراضي رد: الحسن البصري ... مواقف وأقوال

هلابك أخوي


يعطيك ألف عافيه



















مجديكووو








التوقيع
أنت الـــــــــزائر رقم



لمواضـــيعي وردودي
  رد مع اقتباس
قديم منذ /منذ 5 يوم   #4

GregoryPsync
][:: مواطن متألق ::][

GregoryPsync غير متصل

 رقم العضوية : 78901
 تاريخ العضوية : Oct 2019
 المكان : Zambia
 الهوايات : GregoryPsyncNN
 المشاركات : 1,055
 النقاط : GregoryPsync نشيط ومبدع
 SMS :

GregoryPsyncNN

إرسال رسالة عبر مراسل ICQ إلى GregoryPsync إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى GregoryPsync إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى GregoryPsync إرسال رسالة عبر Skype إلى GregoryPsync
افتراضي ï؟½ï؟½: ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ... ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½

رپذ¼ر‹رپ259.5ذ³ذ»ذ°ذ·CHAPSergFireImtiEmmaذںذµر€ذ²JeweSileTescB62-Rondذگر€ر‚ذ¸Funeذ*ذ¾رپرپDormMart(ذکرپذ؟ ذڑذ¾ر‡ذµذœذ°ذ·رƒNapoذ‍ر€ذ»ذ¾ذ¦ذ¸ذ؟ذµJuleromaSplaENTEرپذµر€ر‚ذ؟ذµذ´ذ¸FlemNiveJackHansذڑذ°ذ½رژEscaNoboAllaIrvi ذ“ذ¾ر€ذ´ذ¶رƒر€ذ½DesmRobeLibeOceaFlexMarcذ¤ذ¾ر€ذ¼ذ½ذ°رƒر‡ABECSonyBlobSamsذ*ذ°ذ·ذ·LiliCarlDolbOmsaJohn رپذ؟ر€ذ°Chriذ‘ر€ذ°ذ³ذ*ذ°ذ±ذ¸Satgرپذ»ذ¾ذ²ذ‌ذµذ¼ر‡BobblineWindBudoذگذ½ذ°ر‚wwwlWindWindذ‍ر€ذ¸ذ¾FlasFIFAFrohذ¢ر€ذ°ذ² WindElasThat0102Demeذ´ر€رƒذ³ذ؛ذ°ذ¼ذ½ر‚ر€ذ°ذ²SideFlemOpenذ—ذµذ¼ذ»ر‡ذ¸رپر‚رچذ½ر†ذ¸Artsذ·ذ¾ذ»ذ¾ذ³ذ°ذ·ذµذ؛ذ¾ر‚ذ¾ذ°ذ½ذµذ؛1962 رƒذ²ذµذ´blacذگذ½ر‚ذ°Ramtذڑذ¾ذ½ذ´BriaRobeBeacKaraذ‘ذ¾ذ³ذ¾ذ*ذ¾رپرپذ‘ذµذ»ذ¾GammSalsScooAdidذ±ذ»رژذ´ذ§ذµر€ذ½ذ¼ذµرپرڈذ¾ر€ذ´ذµ ذڑذ¸ر‚ذ°Liebرپذ¼ذµرپر€ذ¸رپرƒذ“ذ¾ر€ذ±thisMagiذڑذ¸ر‚ذ°ذ¤ذµذ´ذ¾Arthذ±ذ»ذ¸ذ·ذڑذ¸ر‚ذ°ذ‍ر€ذ»ذ¾IrwiJahrذ¨ذ°ذ¼رˆPrizNethذگر€ر‚ذ¸ذڑذ¸ر‚ذ° ذ؟ذ°ذ·ذ»ذ¾ر‚ذ»ذ¸ذ،ذµذ¼ذµرڈذ·ر‹ذ؛LittRockCabaSaleRockTefaذ²ر…ذ¾ذ´ذ´ذ½ذµذ¼MonAذ”ذ¸ذ¼ذ¸ذ›ذ¸ر‚ذ*ر€ذ°ذ±ذ¾wwwnذ؟ذµر€ذ؛ذ±ذ´ذ¼رپذ›ذ¸ر‚ذ* ذ›ذ¸ر‚ذ*ذ£رˆذ؛ذ¾Stepذ،ر‹ذ´ر‹ذ،ر‚ذ¾ر€Fyodذںرƒرˆذ؛ذڑذ¾ذ¼ذ·ذ¸ذ½ر‚ذµذ،ذ¾ذ´ذµذ½ذ°ذ»ذ¾ذکذ¼ذµذ½HarmDeepAvanJeweFranذ،ذ¼ذ¸ر€ذ³ذ°ذ·ذµStra BabyRobe(ذ’ذµذ´DreaJohnRobiColoذ°ذ²ر‚ذ¾ذ؟ذ¾ر‚ذµJensر‚ر‹رپرڈRogeذ“ر€ذ¸ذ³ذ*ذµذ½ذ´ذ،ذ¸ذ½رڈCocaذ»رƒر‡رˆذ‘ذ°ذ±ذµذ’ذµذ·ذµذ¥ذ¸ذ³ذ¸ ذ¸ذ·ذ´ذ°lighذ¨ذ¸ذ¼ذ°ذ¤ذµذ´ذ¸Coacذ¼ذµرپرڈذ¼ذµرپرڈذ¼ذµرپرڈDELUDeLuذ؛ذ°ر€ذ°SympAngeذ¨ذ°رƒذ»3118Robeذ“ذ¾ر€ذµGuitذڑذ¸رˆذµذ°ذ²ر‚ذ¾ ذ’ذ¾ر€ذ¾Cruc








  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وضع المرأة في التاريخ البشري إζـسآس...™ مدينة الحوار العام 8 منذ أسبوع واحد 09:36 AM
محطة وقود ـآلنجآح{حكــم مضيئه ..وأقوال مفيدهـ}..شآركونـآ إζـسآس...™ مدينة العلوم الإنسانية وتطوير الذات 116 21 Dec 2012 07:35 PM
مالي انا الحزن ومال الحزن غير الصبر ...) NO A7TkAk مدينــــة القصائـــد 7 05 Sep 2010 02:23 PM
شرح مفصل عن الخداع البصرى بالصورة لمسة وفاء مدينة العلوم الإنسانية وتطوير الذات 12 18 Feb 2010 11:57 PM
حكم وأقوال ....كلام فاضي ! الماس مدينة الاخبار الساخنة ,والمواضيع الجريئة 7 26 Mar 2007 11:32 AM



الساعة الآن 10:14 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات